image
الأربعاء 04 ربيع الأول 1439 | الساعه 04:48 بتوقيت مدينة الرياض

لقاء مع الطالب غشام الفارس الفائز بالميدالية الذهبية في المعرض الدولي ايتكس ITEX 2015 ,

لقاء مع الطالب غشام الفارس الفائز بالميدالية الذهبية في المعرض الدولي ايتكس ITEX 2015 ,

الثلاثاء 15/08/1436 الساعة 10:43 هـ (مكة المكرمة)
 
 
 
 
 

الإعلام التربوي ( تعليم المجمعة)

                       منذ طفولته كان شغوفاً باستكشاف الأشياء المحيطة ، يحب الإختراعات والأدوات , فوالده ألهمه وتعليم المجمعة حافظ على موهبته وثانوية الامام فيصل بن تركي بروضة سدير أطلقت قدراته , منذ صغره وهو مولع بالاختراع ومهتم بفك وتركيب الأجهزة، حتى فاز بالميدالية الذهبية في المعرض الدولي للاختراعات والابتكارات التقنية ايتكس ITEX 2015 , في كوالالمبور في ماليزيا.ممثلاً من خلاله الوطن وشبابه مع عدد من زملائه ,وهو يخطو بزهو متوشحاً بوسام ذهبي جلله كتاج على رأس كل سعودي مؤتزراً النجاح والإبداع والتفوق.

انه الطالب غشام بن ابراهيم الفارس الطالب في ثانوية الامام فيصل بن تركي بروضة سدير الفائز بالميدالية الذهبية في المعرض الدولي للاختراعات والابتكارات التقنية ايتكس ITEX 2015 , المقام مؤخرا في كوالالمبور بماليزيا بمشروعه ( الباص الهاديء) .

منذ متى وأنت مولع بمثل هذه الإختراعات ؟

 بدأت فكرة اختراعي "الباص الهادئ" عن طريق بحث علمي قدمه لنا المعلم عن التلوث وأضراره حيث كان البحث بعنوان التلوث الضوضائي! وكان أهم مسبب للتلوث الضوضائي هو أبواق الحافلات المدرسية، ومن هنا بدأت البحث عن حل بديل لهذه المشكلة.

كيفية طريقة عمل ( الباص الهاديء)؟

عن طريق قطع ودوائر إلكترونية مربوطة ببعضها البعض، ، فعندما يقف الباص أمام المنزل يصدر تنبيها عن طريق ذبذبات لاسلكية بكل هدوء، والآن يتم تطوير برنامج في الهاتف يرتبط بالباص لتتبع مسار الحافلة.

من شجعك وشد على يدك ؟

الكل وقف معي ويأتي في المقام الأول للوالد والبيت , ثم (الزملاء المدرسة قسم الموهوبين , قسم النشاط ممثلا في النادي العلمي )

كما وجدت تشجيعا وتحفيزا للاستمرار في هذا الطريق من الجميع ، وقد أبدى الشيخ عبدالرحمن أبوحيمد استعداده الكامل للتكفّل بهذا المشروع جزاه الله خير.

كم مره شاركت بهذا المنتج ( الباصيء الهاديء ) ؟

تقريبا منذ ثلاث سنوات وأنا أشارك به وكل مره أقوم بتطويره , بداية على مستوى المحافظة , ثم على مستوى منطقة الرياض , ثم على مستوى المملكة وحققنا الفوز بفضل الله من بين أكثر من 16 ألف طالب وطالبة تقدموا لموهبة , حتى وصلنا لمعرض ايتكس في ماليزيا بفضل الله .

هل كنت تتوقع الوصول للمستوى الدولي والفوز كذلك ؟

والله كان هذا حلم وتحقق ولعل الأهم في ذلك هو الإصرار فأنا اكثر من مره لم يحالفني التوفيق ولكن مع الاصرار وعدم اليأس وصلت بفضل الله .

بماذا تنصح به زملائك الطلاب وبالذات الموهوبين ؟

أنصحهم بعدم التراجع عند الفشل من أول مره بل الإصرار فهو سبب النجاح , وتطوير القدرات والإنضمام للنشاط العلمي في المدرسة , ومن ثم الالتحاق بالنادي الطلابي العلمي الذي بفضل الله ثم المشرفين عليه يتم التطوير والتجريب والمساعدة , لأن الطالب لوحده لن يستطيع تطويره منتجه وأختراعه .

هذه الميدالية الذهبية لمن تهديها ؟

للوالد حفظه الله وللوطن الذي اعطانا الكثير ولطلاب محافظة المجمعة.

وفي نهاية اللقاء قدم الطالب غشام شكره والسعادة تغمره بهذا الإنجاز الوطني الكبير إلى مقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد على ما يجده ميدان التعليم والموهبة من عناية واهتمام جعلا منه ومن زملائه مؤملين بتشريف وتمثيل يستحقه الوطن. كما أن العناية والاهتمام من قِبل ادارة التعليم بالمجمعة والنشاط الطلابي ممثلة بقسم النشاط العلمي والنادي الطلابي العلمي وقسم الموهوبين كان لهما الأثر البالغ في إبراز وتنمية موهبتي والوصول إلى مراتب متقدمة على المستوى المحلي والعربي والدولي.
ولم ينس غشام أن يبعث بقبلات التقدير والاحترام لمقام والده ووالدته اللذين ساعداه منذ البداية، وتعرفا على ميوله ورغباته، وأشبعاها بالمفيد والصالح حتى استطاع السير على الطريق الصحيح في خدمة بلده وتشريفه.

من جانبه عبر والد الطالب الأستاذ ابراهيم بن عبدالرحمن الفارس عن مباركته هذا الفوز وأكد انه للجميع , وأشار الى أن ماحققه ابنه الطالب غشام من إنجاز دولي متميز نظير مشاركته الفاعلة في معرض آيتكس 2015م يعتبر انجاز لطلاب محافظة المجمعة قاطبة , وتحدث عن بداية فكرة المشروع وكيف كان التشجيع من الأسرة والدعم وتلبية طلبات إختراع الطالب غشام , وكيفية التغلب على الصعوبات في بعض الأمور وتأمين متطلبات الإختراع , وأنه بفضل من الله قام بتأمين كل مايتطلبه , الا لبعض القطع فقد ساعده فيها النادي العلمي الطلابي بقيادة الأستاذ سعد الحربي والذي كان له يد العون في تأمين تلك القطع من خارج المملكة ، وقدم التهنئة والشكر لمعلميه وللإدارة والأقسام المعنية بالمشاركة التي قدمت يد العون له ، وأكد أن هذا العون يأتي تحفيزًا وتشجيعًا وإدراكًا لأهمية الدور الكبير الذي يؤديه البحث العلمي والابتكار في دفع عجلة التقدم والرقي.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
غشام في عيون الصحافة والاعلام
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 غشام في المعرض الدولي في ماليزيا
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
مع البروفيسور حمدان المحمد